المشاهدات 24,773 | الردود 0 | مشاركة عبر :
  1. tob مدير الموقع

    tob
    إنضم إلينا في:
    ‏27 يونيو 2009
    المشاركات:
    24,504
    الإعجابات المتلقاة:
    175
    قصص محارم اخوي ناك اختي هدى وبعدها ناكني أنا اخته سلمى وصرنا شراميط

    انا إسمي سلمى سعوديه من مدينة الرياض عمرى 35 سنه تطلقت قبل سنة ورجعت لبيت اهلى وكان ساكن معي اختي هدى عمرها 32 مو متزوجة واخويا* مشاري 28 سنة وبعد فترة بدأت الاحظ أنه هدى* ومشاري بعد الساعه 12 بالليل يختفون في نفس الوقت وكنت أستغرب من الحركة ذي وقررت أنه اراقبهم بدون مايلاحظون وبعد ليلتين دخلنا في نهاية الأسبوع ويكاند والساعة وصلت 11 باليل دخلت غرفتي وسويت نفسي نايمه وبعد تقريبا أربعين دقيقة سمعت باب الشقه فتح وتقفل بشويش وطلعت من الغرفه وهدى ومشاري ماهم موجودين وفتحت باب الشقه ولقيت باب العمارة مقفل يعني اكيد انهم طلعوا للملحق في السطح* وهنا طلعت الدرج للسطوح* حافية ونور الدرج مظلم وفتحت باب السطح بشويش والإنارة في السطح مظلمة ومشيت للملحق وكان غرفة وصالة وحمام ولقيت باب الملحق مقفل* وهنا مشيت على اطراف أصابعي لجنب الملحق وفية دريشة والستارة مغطية الغرفه وبدأت اسحب الدريشة باخف حركة وبدأت أسمع اهاااااات خفيفه لمدة دقيقتين وبعدها بدا صوت الاهاااات يعلى وكان واضح انه صوت اختي هدى تتاووووه ووسط هالاهااااات هدى قالت (ايييه دخله حبيبي ميشوو* احبه دخلة كله )* وهنا انصدمت ماتوقعت أنه مشاري ينيك اخته هدى وكيف اخ ينيك اخته ومن متى علاقتهم الجنسية* بدأت الاسئلة ذي في رأسي تبحث عن إجابة المهم
    هدأت الاصوات وسمعت حركة هدى ومشاري متجهه للحمام وهنا استغليت الفرصة وفتحت الدريشة اكثر وسحبت الستارة بشويش إلى أن وضح جزء من الغرفه وكملت مراقبه ابي اشوف بعيني فيلم النيك الي حاصل داخل الغرفة وبعد دقائق خرجت هدى من الحمام وهي عريانة ووقفت أما المرايا وفجأة خرج مشاري عريان وهنا فتحت فمي وقت شفت زبه كان كبير بمعنى الكلمه وتخين وأول مرة اشوف زب بالحجم ذا وهنا وقف مشاري خلف هدى وحظنها من ورى وحط يدينه على نهودها وبدأ يعصر فيها وهدى مدت يدها لزبه وبدات تلعب به وبعد دقيقة لفت هدى جسمها لمشاري وحطت صدرها على صدره وتشفشفه وزبه كل ماله يكبر وهنا مشاري مسك هدى مع رأسها ونزلها عند زبه وهدى بدأت تمصه وجلست تمص فيه تقريبا دقيقتين وهنا هدى انسدحت على السرير ومشاري طلع فوقها وحط زبه عند خرقها ويفرش عليه وحط لعابه على خرقها وبدا يدخله ويطلعه بشويش وماني عارفه كيف هدى متحملته جوة خرقها وانا من عند الدريشة صرت العب بكسي لا اراديا وجلس مشاري ينيكها ربع ساعة إلى أن فضى جوة خرقها وانا كسي غرقان مشتهيه وهنا قامت هدى ومعها مشاري للحمام وبعد عشر دقائق خرجو من الملحق وانا سبقتهم ونزلت للشقة ودخلت غرفتي وانا ممحونة على زب مشاري وقررت أنه اغريه حتى ينيكني وفي اليوم التالي صحيت على الساعه 1ظهر وخرجت من الغرفه وانا لابسة قميص نوم احمر يغطي لنص الفخذ وعند صدري شفاف وجلست بالصالة وهدى في غرفتها نايمة ومشاري كان برا البيت وبعد ساعة دخل مشاري للبيت وسلم وجلس في الصاله وانا اتفرج على مسلسل في التلفزيون وعين مشاري ماهي مفارقه جسمي وانا مسويه انه ماني منتبهه وانا جسمي احلى من جسم هدى ونهودي كبيرة
    وطيزي مكورة وراجعه للخلف وخصري عريض* وهنا وقفت ومشيت للمطبخ وطيزي ترجمه يمين ويسار وهنا صار مشاري يلحقني من غرفة للثانية ولاحظت أن زبه مقوم ويحاول يخفيه واستمريت تقريبا اسبوعين وانا اغريه احلى اغراء أطلع له من الحمام وانا لافه منشفة مغطية نص فخذي الى نص نهودي أو انام بروب شفاف* إلى أن جاء اليوم اللي انا كنت انتظره دخلت غرفتي الساعة واحدة بالليل بعد اخذت شاور وصكيت باب الغرفه لاكن ماقفلته وطفيت النور ماعدا لمبه صغيرة على الطاولة جنب السرير ونمت على السرير* عريانة ومتغطية بالبطانية و بعد نص ساعه انفتح باب الغرفه وانا مسوية نفسي نايمه ودخل مشاري وقفل الباب وراه بالمفتاح وهنا انا حسيت انه قرر ينيكني خاصه بعد ماقفل الباب وهنا قرب مشاري حتى وصل لطرف السرير وصار يسحب البطانيه بشويش و انا نايمه على بطني وطيزي ناقزة وسحب إلى أن وصل البطانيه لفخوذي و بداء يلمس على طيزي وعلى ظهري بخفة وانا ماني شايفه شي بس احس بحركته وهنا طلع مشاري على السرير* وفجأة احس بحاجة مثل الحديده بين فلقت طيزي وهنا ناداني بصوت واطي ولا رديت وحط زبه على كسي من ورى وانا كسي يغلي من الحرارة وصار يفرش على شفرت كسي وشوي شوي يدخله حتى دخل نصه وانا ساكته ولا همسه وصار يزيد** من حركة جسمه فوقي وطيزي صارت تهتز تحته وانا كاتمة صوتي وجلس على الوضع ذا دقيقتين وبدأ يدخله أكثر واعمق وصار صعب اكتم صوتي وبدأت اتااااووووه غصبن عني وهنا مشاري ظغط بجسمه على جسمي بقوة وينيكني بقوة وانا صرت اصيح تحته اااااح اااااح اااااح اااااي ااااااي اااامممممم وهو يقرب من اذني من ورى ويقول أنا عارف انك تحبينه وتبينه وانتي صاحية
    وهنا طلع زبه في نص النيكه من كسي وقال إذا تبينه داخل كسك طالعي فيني ياجرارة ياقحبة وقولي ابيك تنيكني
    وانا ماني متحمله لفيت جسمي وفتحت عيوني وقلت له دخلللله جوووووووة كسي تكفى نيكني حبيبي
    وهنا نام مشاري فوقي وحط صدره على صدري ودخل زبه كله وبقوة وصار يشفشفني حتى صوتي لا يطلع وجلس يدخله ويطلعه لعشرين دقيقة بدون توقف وهو يناديني بقحبة ومنيوكة ويصفع نهودي إلى أن فضى جوة كسي وانا الهث تحته وخلا زبه داخل كسي* دقيقتين الى اخر قطره مني طلعت منه وقام طلع زبه وحطه على فمي وقال مصي زب اخوكي يامنيوكة وصرت امصه بتفنن وهو يتاووه وينادي ايه ياقحبة مصي بعد إلى أن قام زبه وصار حديدة وهنا قام وراح شغل نور الغرفة وفي ركن الغرفة هدى عريانة وتلعب بكسها وطلعت داخله الغرفه مع مشاري اول مافتح الباب وانا ما انتبهت لها*وهنا سحب هدى ورماها جنبي على السرير وهي تبتسم ومشاري يطالع فيني ويقول شوفي ياشرموطة اختك هدى مثلك قحبة وهدى قربت مني وحطت شفتها على شفتي وبدأت تبوسني وطلعت فوقي ومشاري جاء وراها عند خرقها وبدأ يدخله في طيز هدى وهي تتاووه وتتمحن ..............
     

مشاركة هذه الصفحة