المشاهدات 14,325 | الردود 0 | مشاركة عبر :
  1. tob مدير الموقع

    tob
    إنضم إلينا في:
    ‏27 يونيو 2009
    المشاركات:
    23,857
    الإعجابات المتلقاة:
    29
    قصص سكس محارم عمتي وسكان العمارة

    كان زوج عمتي يشتغل في بلاد في الخارج فخوفا من ان تبقي عمتي لوحدها اضطريت ان ابقي معاها هيا وطفلها دو السنه الواحده قبل كل شي عمتي هادي كان عمرها 28 سنة وكانت في غاية الجمال بيضاء طيزها ناطت للخلف بزازها كبار ووردية وكانت شديدة البياض المهم اضطريت اني نقعد عندها وفي الايام الاولي كانت متضايقه مني شوي لكن بعد ايام اصبحت تلبس امامي الارواب والملابس القصيرة لين في يوم كنت مروح علي غير العادة بكير فتحت الشقه مالقيتهاش فقلت اكيده عند جارتنا فانتهزت الفرصة ورحت علي الحمام وضليت اشم كيلوتاتها والعب بزبي الصغير وانا مابخبي عنكم بعشق الانوته ونفسي اصير بنت وكنت بتناك من ابن جيرانا المهم عمتي عطلت فطلعت اشوفها سمعت صوت ابنها فوق السطح بيعيط فصعدت فشوفت العجب كان في غرفة قديمه فوق العمارة جدرانها مهترية شفت منظر خلاني انزل من دون ماالمس زبي لقيت جارنا محمود راكب فوق عمتي بوضعية الكلب وابنها تحتها بيرضع من بزازها كان زبرو كبير وعروقه نافره وهيا كانت في قمة الاستمتاع ضليت اتفرج لين شفته حط زبه علي وشها وغرقها وغرق صدرها وهيا ضلت تلحس في لبنو وتشربه
    نهاية الجزء الاول والباقي مشوق كيف اتنكت من محمود وراحت كرامتي وصارت عمتي لكل الرجال
     

مشاركة هذه الصفحة